وزير الداخلية التركي يعود عن قرار استقالته ويتابع مهامه الرسمية

0 0
Read Time:1 Minute, 21 Second

أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، اليوم الإثنين، التراجع عن استقالته وعودته إلى منصبه، مقدما شكره للشعب التركي وللرئيس رجب طيب أردوغان، على إعطاءه الثقة مرة أخرى .

وقال صويلو في بيان نشره على حسابه في “تويتر”، أعرب عن امتناني وشكري للجميع وعلى رأسهم الرئيس رجب طيب أردوغان، وإن موقفهم وتمسكهم بي قد أشعراني بالخجل والتواضع، وزاد ذلك من حجم المسؤولية التي تقع على عاتقي .

وتابع “أسعى للعمل وحمل الأمانة التي أعطيت لي من قبل تركيا والشعب التركي وأتشرف بها .

وختم “أعدكم أنني سأقوم بمهامي ومتابعة عملي بكل مسؤولية وشرف وأمانة، وهذا واجب إنساني ووطني .

وقبيل نشر صويلو لبيان عودته عن الاستقالة، قام بحذف التغريدة المتعلقة بالاستقالة من حسابه الرسمي في تويتر .

ومنتصف ليل أمس الأحد، قام ملايين المواطنين في الولايات التركية كافة،  بالخروج إلى شرفات منازلهم مصفقين ومحيين أردوغان وصويلو .

وتأتي هذه اللفتة بعد أن أعلنت دائرة الاتصالات في رئاسة الجمهورية التركية رفض استقالة صويلو، إذ عبر المواطنون عن امتنانهم للجهود المبذولة من قبل الحكومة التركية في محاربة وباءكورونا .

وفي ولاية إسطنبول خرج الملايين إلى شرفات المنازل وصفقوا مؤدين التحية لأردوغان ووزير الداخلية، فيما أطلق آخرون الألعاب النارية فرحا بقرار متابعة صويلو لمهامه في وزارة الداخلية .

وعبّر مئات الآلاف من مستخدمي موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، عن رفضهم لقرار وزير الداخلية التركي تقديم استقالته من منصبه، وذلك على خلفية طريقة تطبيقه لحظر التجوال في البلاد .

وتصدرت هاشتاغات “لا نقبل استقالتك صويلو” و”لانستيطع أن نكمل بدونك ياصويلو” و”صويلو ليس وحيدا” موقع “تويتر” بعد أقل من ساعة ونصف على إعلان صويلو تقديم استقالته.

وتم تغريد أكثر من مليون تغريدة على موقع “تويتر” عبر فيها المواطنون الأتراك عن تضامنهم مع وزير الداخلية ووقوفهم إلى جانبه في هذه الأزمة .

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.