نابولي يتفوق على الإنتر ويضرب موعد مع يوفنتوس

0 0
Read Time:2 Minute, 11 Second

بقلم: همام فيض الله

طالب جامعي

| جسور اسطنبول |

تأهل نابولي إلى نهائي كأس إيطاليا، للمرة العاشرة في تاريخه والأولى منذ عام 2014، بعد تعادله اليوم السبت مع ضيفه إنتر بنتيجة 1-1، بملعب سان باولو، في إياب نصف النهائي.

واستفاد نابولي من فوزه في الذهاب بهدف دون رد، ليضرب موعدا ناريا مع يوفنتوس في النهائي.

وافتتح إنتر التسجيل مبكرًا عبر كريستيان إريكسن في الدقيقة الثانية، وعادل درايس ميرتينز النتيجة في الدقيقة 41.

دقيقة صمت على أرواح ضحايا كورونا

قبل البداية دقيقة صمت على ضحايا فيروس كورونا “كوفيد_”19، وتحية للطاقم الطبي المناضل في المستشفيات.
بدأ إنتر المباراة بقوة بافتتاح التسجيل في الدقيقة الثانية، من ركلة ركنية نفذها” إريكسن ” بصورة مباشرة تجاه المرمى، لتخادع الحارس” أوسبينا”، الذي ارتكب خطأ كبيرا في التعامل مع الكرة لتسكن الشباك.

هدأت المباراة في الدقائق العشر التالية، حتى عاد إنتر لتشكيل الخطورة من جديد في الدقيقة 16، بتسديدة قوية من “كاندريفا “من على حدود منطقة الجزاء علت العارضة.

وظهر نابولي في المباراة للمرة الأولى بمخالفة من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 19، نفذها” إنسيني  “مسددًا كرة اصطدمت بالحائط، وعادت إليه من جديد ليسدد إلى جوار القائم هذه المرة.

ورد” إريكسن ” بتسديدة أرضية من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 22، أمسك بها “أوسبينا”  بنجاح.

وفي الدقيقة 27، تابع” بروزوفيتش ” كرة ركنية مبعدة من دفاعات نابولي، ليسدد من على حدود منطقة الجزاء كرة مباشرة مرت إلى جوار القائم، تبعها مباشرة” لوكاكو  “برأسية مرت أيضًا إلى جوار القائم.


وكاد “لوكاكو”  أن يسجل الهدف الثاني لإنتر في الدقيقة 32، بعدما ارتقى لعرضية يونج، مسددًا رأسية قوية تألق “أوسبينا ” في التصدي لها.

ونجح نابولي في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 41، من هجمة مرتدة سريعة بدأت من” أوسبينا” ، وانطلق خلالها “إنسيني ” بالكرة من وسط الملعب حتى وصل إلى منطقة الجزاء، ليمرر كرة سحرية” لميرتينز  “الخالي من الرقابة تمامًا، ليسجل الكرة بسهولة في الشباك، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي 1-1.

 
بدأ إنتر الشوط الثاني بتسديدة من “بروزوفيتش “من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 50، تصدى لها” أوسبينا” بنجاح.

وسدد إنسيني كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 54، مرت بقليل إلى جوار القائم.


ومن هجمة مرتدة انطلق” إنسيني  “من الجانب الأيسر في الدقيقة 64، مسددًا من داخل منطقة الجزاء كرة أرضية أمسك بها الحارس المخضرم “هاندانوفيتش”.

وكاد البديل “سانشيز  “أن يسجل الهدف الثاني لإنتر، بتسديدة أرضية قوية من الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء في الدقيقة 75، مرت بقليل إلى جوار القائم.

وفي الدقيقة 77، أطلق “إريكسن  “صاروخية من مخالفة تصدى لها “أوسبينا ” بنجاح.

وواصل إنتر زحفه تجاه مرمى نابولي، تسديدات الدنماركي “ايريكسن”  تصدى لها الحارس ببراعة ، وعرضيات النيجيري “فيكتور موزيس ” لم تجد من يترجمها لأهداف لتبقى النتيجة على حالها و يضرب نابولي موعد مع الغريم يوفنتوس في نهائي كأس إيطاليا.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.