معلمة تقدم على الانتحار في ادلب

0 0
Read Time:39 Second

| جسور اسطنبول |

عن طريق تناول السُّم قررت ميساء الانتحار شهدت مدينة إدلب اليوم حالة انتحار لمعلمة في مدرسة اطمة الريفية ، “ميساء درباس ذات ال33 عاماً “
وكان سبب انتحار ميساء هو التعنيف من قبل زوجها المدعى ” احمد ابراهيم درباس ” والذي يعمل معلم في إحدى المدراس ، تلقت ميساء التعنيف والضرب الشديد بأدوات حادة وكادت أن تُقتل من قبل زوجها عدة مرات ” على شهادة صديقاتها المعلمات” كما أضافوا ان ميساء لم تقوى على التكلم لأحد عن وضعها مع زوجها لأنه يكون ابن عمها ولأخذه أطفالها الثلاثة عنوة عنها
ميساء لم تقوى على التكلم ولكن قررت ان تقدم على الانتحار للتخلص من هذا الظلم والعنف .
ميساء تخلصت من هذا الوضع لكن بطريقة مؤلمة جداً ولكن مازال يوجد الكثير من النساء المعنفات وبحاجة ماسة للمساعدة بحاجة لأن نتكلم جميعنا عنهم ونُسمع أصواتهم.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.