مدرب تركي يحول منزله لصالة تدريب بسبب كورونا

0 0
Read Time:59 Second

جسور اسطنبول

قام المدرب التركي “خالد أردمير” بتحويل منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية “فخرية أردمير”، على رياضتي “كيوكوشن كاراتيه”، و”الووشو كونغ فو”، للمشاركة في بطولة أوروبا، بعد إغلاق صالته في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا.

وأوضح المدرب خالد في تصريح صحفي، أنه حوّل منزله إلى صالة بعد إغلاق صالته الرياضية، من أجل تحضير ابنة أخيه لبطولة أوروبا في رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو.

وقال: “ممارسة الرياضة في المنزل شعور مختلف. في البداية كانت لا تلقى ترحيبا من قبل ساكني المنزل غير أنهم اعتادوا على ذلك”.

وأضاف: “نقيم مع ابنة أخي في نفس المبنى، وأدربها وأحضّرها للبطولة الأوروبية المؤجلة كما لو أنها ستقام غدا”.

وتابع: “لدي أيضًا 18 رياضيًا في المنتخب الوطني، وأساعدهم في التدريب وأوجههم من خلال الفيديو كونفرانس”.

أما الرياضية فخرية، فأشارت أن هدفها التتويج ببطولة العالم، وأنها مدينة في نجاحها الرياضي لعمها الذي يعطيها دافعا معنويا في المنافسات، ويتابع الخصم ويوجهها.

وتابعت: ” لدي العديد من البطولات والكثير من الميداليات والكؤوس، وأرغب في مواصلة نجاحي وتمثيل بلادي في البطولة على أكمل وجه وإحراز ميدالية ذهبية”.

وأضافت : “العمل مع عمي شعور رائع حقًا. أتابع دروسي في الصباح، وفي المساء نتدرب مع عمي”. نحن نحظى بوقت جيد.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.