لجنة “جوائز إسطنبول”: الصور الفائزة تعكس المشاعر وتظهر إستمرارية الحياة

0 0
Read Time:2 Minute, 1 Second

|جسور اسطنبول |     

أكد أعضاء لجنة تحكيم مسابقة جوائز إسطنبول لأفضل صورة “Istanbul Photo Awards 2020” التي تنظمتها وكالة الأناضول، أن الصور الملتقطة في مناطق الأزمات تظهر كافة الأحداث التي شهدها العالم، وأن الحياة مستمرة في تلك المناطق رغم كل شيء.

جاء ذلك في حوار للأناضول، مع مدير تحرير “باريس ماتش ديجيتال”، “مايون مارتنس”، و مصور وكالة” نور”، “يوري كوزيريف”، لتقييم الصور التي فازت بالمسابقة لهذا العام.

وقال مارتنس إن الصورة الملتقطة في احتجاجات هونغ كونغ، والتي حاز صاحبها على لقب “مصور العام”، تظهر موجز الأحداث التي شهدها العالم في 2019 بدءاً من هونغ كونغ وصولاً إلى قطاع غزة.

وأضاف أن الصورة التي حصلت على لقب “صورة العام”، تعبر بشكل أو بآخر عن كافة الاحتجاجات في العالم.

وأكد أن الاحتجاجات والأحداث المستمرة في هونغ كونغ مازالت مادة دسمة للأخبار لغاية اليوم.

ولفت إلى أن الإضاءة كانت جميلة جداً في الصورة المذكورة التي حصلت على المرتبة الأولى، وهي تسرد حكاية كبيرة من هونغ كونغ.

من جهته قال كوزيريف “شاركت العديد من الصور الملتقطة من هونغ كونغ في المسابقة إلا أن اتخاذ القرار كان صعباً، لقد كانت الصورة الفائزة معبرة جداً وتسرد كل الحكاية، حيث تمكن المصور من إلتقاط لحظة كلاسيكة

وحول الصورتين “جنازة في غزة”، و”صورة إفطار وسط الركام في فلسطين” الفائزتين بالمرتبة الثانية والثالثة، قال مارتنس “لقد كانت المأساة التي تعيشها سيدة وبنات فلسطينيات مهمة جداً بالنسبة لي، أما الصورة الثانية فكان طفل ينظر إلى الكاميرا ضمن مجموعة من الأشخاص بين الركام، يبعث رسالة مفادها: مازالت هناك حياة مستمرة في هذا البلد الذي تعصف به الحرب

أما كوزيريف فقال إن الصراع لا ينتهي في فلسطين، كل عام نرى صورة جديدة من النضال هناك، الصورة الحاصلة على المرتبة الثانية تخاطب المشاعر تماماً، وهي لحظة مهمة، أما الصورة الثالثة فهي تظهر الحقائق في هذا البلد، فأن الحياة مستمرة رغم كل ما يجري هناك”.

وضمن التدابير المتخذة لمكافحة كورونا، قام فريق تكنولوجيا المعلومات في وكالة الأناضول بإنشاء منصة خاصة على شبكة الإنترنت أعلن من خلالها عن أسماء الفائزين في 30 يونيو/حزيران الماضي.

واختارت لجنة التحكيم الدولية، أفضل مصوّري العام في فئات “الصورة الخبرية”، و”الصورة الخبرية المتسلسلة”، و”الصورة الرياضية”، و”الصورة الرياضية المتسلسلة”.

وحاز المصور الصحفي “ييك في لام”، من هونغ كونغ، على لقب “مصور العام” في المسابقة، وذلك عن صورته التي حملت عنوان “احتجاجات هونغ كونغ”.

وتعتبر مسابقة “جوائز إسطنبول لأفضل صورة” التي تنظمها وكالة الأناضول سنوياً، وترعاها الخطوط الجوية التركية، ووكالة التعاون والتنسيق (تيكا)، من أهم المسابقات العالمية في هذا المجال.

المصدر:وكالة الأناضول التركية

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.