كورونا.. ولاية إسطنبول تطلب من السكان الالتزام بتوصيات اللجنة العلمية

0 0
Read Time:1 Minute, 19 Second

قالت ولاية إسطنبول إن “ما نرجوه من سكان إسطنبول الأعزاء هو التحرك وفق توصيات اللجنة العلمية لمنع انتشار فيروس كورونا خلال الأيام المقبلة الحرجة”.

وقالت في بيان صحفي إن الدولة التركية اتخذت ولا تزال تتخذ العديد من الإجراءات في إطار مكافحة فيروس كورونا.

وأوضحت أن أحد هذه التدابير جاء في إطار قرارات وزارة الصحة واللجنة العلمية الخاصة بفيروس كورونا وهو؛ بدء وزارة الداخلية بتطبيق حظر تجوال اعتبارا من 22 مارس/ آذار، لمن أعمارهم فوق الـ65 عاما والمواطنين الذين يعانون من أمراض مزمنة، ويندرجون ضمن الفئة الأكثر عرضة للخطر.

وتابعت: “مواصلة هذا الإجراء بحزم، تشكل أهمية كبيرة جدا في مكافحة الوباء. السبيل الوحيد لمنع انتقال الفيروس إلى مسنينا ومن يعانون من أمراض مزمنة هو وضع مواطنينا أنفسهم في حجر صحي تطوعي، بمعنى ألا يخرجوا من منازلهم ما لم يضطروا لذلك”.

وأشارت إلى قول الرئيس رجب طيب أردوغان، إن “سبب حساسيتنا تجاه كبارنا المسنين، ليس نقلهم المرض لغيرهم وإنما الحيلولة دون انتقال المرض إليهم. لهذا ينبغي أن نحمي باحترام ومحبة وبعناية مسنينا الذين هم تاج على رؤوسنا. لا يمكننا القبول بأدنى درجات عدم الاحترام التي قد تزعج كبارنا”.

وأردفت: “ما نرجوه من سكان إسطنبول الأعزاء هو التحرك وفق توصيات اللجنة العلمية لمنع انتشار المرض خلال الأيام المقبلة الحرجة. وإظهارهم حساسية قصوى لتحذيرات وزارتي الصحة والداخلية والمؤسسات المعنية و بقائهم في منازلهم”.

كما أشارت إلى تشكيل “مجموعات الوفاء للدعم الاجتماعي” في الولاية وأقضيتها بهدف تلبية الاحتياجات الأساسية لمواطنينا الذين أعمارهم 65 عاما فما فوق، والذين يعانون من ظروف مادية سيئة، أو أمراض مزمنة، أو ليس بجانبهم مقربين يعينونهم على تلبية احتياجاتهم.

وزادت: “الرجاء لا ننسى أنه كلما نلتزم بالتدابير بشكل أكبر، كلما سنتجاوز هذه الفترة بشكل أسرع”.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.