كاميرات ARRI السينمائية.. ما بين الماضي والحاضر

0 0
Read Time:3 Minute, 39 Second

بقلم: يزن الملاح

طالب جامعي

جسور اسطنبول

سوف نتكلم في هذا المقال عن واحدة من أهم الشركات المصنعة للكاميرات السينمائية وهي شركة ARRI.

تأسست شركة ARRI قبل قرن من قبل اثنين من المصورين السينمائيين الذين يقدرون قيمة التكنولوجيا في السعي لتحقيق أحلامهم وهما”لاغوست أرنولد” و”روبرت ريختر”في مدينة ميونخ الألمانية في عام 1917.

شاركوا في صناعة جميع معدات صناعة الأفلام، من إنتاج الكاميرات والضوء والعدسات إلى إدارة البريد والتأجير، وجمع الصور المؤقتة في صندوق مظلم هو تقاطع بين الفن والآلة.

 إن صنع هذه الآلات هو أيضًا يعتبر من أحد الفنون، وقد كان نجاحًا ملحوظًاً من قبل هذه الشركة التي حصدت نجاحات لمئات السنين من بين عدد قليل من شركات المعدات التي استمرت حتى الآن.

عند ولادة السينما في  12سبتمبر1917، أسس “أرنولد” و”روبرت ريختر”  ARRI في متجر صغير في مدينة “ميونيخ” الألمانية لتلبية مجموعة متنوعة من المصالح مثل الأجهزة الميكانيكية والكهربائية ومصابيح القوس وأجهزة الفيلم وطابعات الأفلام وتشغيل الكاميرا والإسقاط.

وكانت معظم منتجاتهم  أضواء الفيلم وآلات الطباعة، وفي عام 1924 قاموا ببناء أول كاميرا لهم وهي KINARRI 35.

ARIFLEX 35 BL 35mm

أطلقت ARRI أول كاميرا إنتاج صامتة مقاس35  مم  في عام 1972، حيث تم التعبير عن الحاجة إلى مثل هذه الكاميرا بقوة من قبل “بول كلينجينشتاين” و”فولكر بانيمان” في الولايات المتحدة. وقد تناسبت هذه الكاميرا بشكل مريح مع الكتف لأنها  كانت تزن 33 رطلاً فقط.

ومن أهم ميزات الكاميرا أنها “كانت خفيفة الوزن وصغيرة،حيث تم تقديم هذا النموذج في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في ميونيخ عام 1972.”

وتتميز أيضاً بأنها “كاميرا رياضية وتملك القدرة على التبديل بين الصوت والمزامنة، وأعلى سرعة التقاط لها تصل الى (100) إطار في الثانية للحركة البطيئة”، بالطبع كان بإمكانه فعل أكثر من ذلك.

تستخدم الكاميرا نظام تسجيل مزدوج، كما أن “لديها جهاز توقيت تناظري على غرارعداد المسافات”.

وصف أحد المصورين السينمائين هذه الكاميرا “بأنها كانت هادئة مثل فأرالكنيسة ، ولها مرونة كبيرة، ماذا كنت سأفعل في الكثير من الأماكن بدونه؟”، خاصة في تلك الغرف الصغيرة حيث يمكنك الجلوس و الانحناء، والأمساك بها وهي بين أحضانك بسبب المرونة والحجم الصغير والوزن الخفيف للكاميرا”.

في عام 1937 بعد إتقان نظام منعكس المرآة أصدرت شركة ARRI واحدة من أهم كاميرات

الصور المتحركة وهي “Arriflex 35” وكانت أول كاميرا صور متحركة عاكسة  35 مم في

العالم، حيث كان نظام العرض الأنعكاسي للمرآة الذي تقدمه متفوقاً، ويتم استخدامه في جميع

 كاميرات الصورالمتحركة الأحترافية بجميع التنسيقات حتى هذا التاريخ.

تم استخدام الكاميرا في العديد من الأفلام واللقطات الدعائية في الحرب العالمية الثانية في ألمانيا وتم استخدام هذه الكاميرا من قبل المصورون السينمائيون خلال الحرب العالمية الثانية حيث انه مصور الفيديو القتالي الألماني استخدم كاميرات” ARRIFLEX 35″ وكان لدى الأمريكيين كاميرات “Bell & Howell”.

تم تصميم كاميرا Arriflex 35 لتكون كاميرا إخبارية محمولة في اليد، ولكن في الحرب العالمية الثانية تم قصف مصنع “Tuerkenstrasse” في ميونخ، وتم إعادة بناء المصنع بعد الحرب العالمية، وبدأت الشركة في إنتاج نسخ جديدة من الكاميرا في عام1946 .

ميزات الكاميرا :

  1. معدلات إطارات تصل إلى 80 إطار في الثانية مع وحدة سرعة ملحقة.
  2. تستخدم الكاميرا برجًا ثلاثي العدسات مع ثلاثة حوامل عدسة.
  3. تتميز بفتحة تعريض قصوى للغالق تبلغ 165.

بعض من الأفلام التي صورت بهذه الكاميرا: وهوأول فلم أمريكي روائي.

ARRI ALEXASXT W

أطلقت ARRI كاميرا ” ARRI ALEXASXT W” حيث أنها الأكثر استخدامًا في مجال صناعة الأفلام حيث تُعتبر من أفضل الكاميرات السينمائية التي تم صُنعها حتي الآن، حيث تحتوي على مستشعر ذو 35 ملم، بالإضافة لتوفيرها للألوان الطبيعية والجودة العالية والمتميزة لأقصي حد.

وتتيح لك عدة خيارات لتنسيقات التسجيل كما أنها كاميرا جبارة في التصوير الليالي.

يشتهر نظام الكاميرا بسهولة الأستخدام والموثوقية حتى في أصعب البيئات وأداء جيد بما يكفي لتلبية متطلبات صانعي الأفلام.

منذ صدورها وإلى الأن يتم استخدامها في جميع الأعمال السينمائية.

تتميز الكاميرا: بمستشعر ARRI ALEV III CMOS بصيغة Super 35 بتنسيق مصفوفة مرشح ألوان نمط  Bayer.

معدل عرض إطارات مرتفع يصل إلى 120 إطارًا في الثانية للتوافق مع مخرجات شاشة  High Frame Rate( HFR)

تحتوي على جهاز إرسال فيديو مدمج يجعل الكاميرا أصغر وأخف مما ستكون عليه: 

  1. جودة صورة ممتازة ونطاق ديناميكي مرتفع.
  2. يوجد بها 4 خيارات مراقبة مرنة.
  3. مزيد من المرونة بسبب التصميم اللاسلكي.
  4. عدد أقل من الكابلات ، وبالتالي مشاكل أقل وإنتاج أسرع.
  5. مقاومة لدراجات الحرارة المرتفعة والمنخفضة.
  6. يمكن استخدام مايصل إلى أربعة أجهزة استقبال للاسلكية.
  7. الدقة والحجم الأقصى للحساس 3424 × 2202.
  8. 28.25 × 18.17  مم / 1.122 × 0.715 بوصة.

بعض من الأفلام التي صورت بهذه الكاميرا:

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.