في الذكرى الواحدة والخمسين لإحراقه.. الهيئة الإسلامية: المسجد الأقصى للمسلمين فقط

0 0
Read Time:1 Minute, 1 Second

|جسور اسطنبول|

عشية الذكرى الواحدة والخمسين، لحادث إحراق المسجد الأقصى، قالت الهيئة الإسلامية العليا بمدينة القدس إن “الحرائق بالمسجد لا زالت مستمرة”.

وقالت الهيئة في التصريح الذي وقّعه رئيس الهيئة، وخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري، إن “إسرائيل هي من تتحمل المسؤولية عن هذا الاعتداء”.

وحذرت من أن “الحرائق ما تزال متلاحقة ومستمرة بحق الأقصى، وبصور متعددة: من اقتحامات عنصرية غوغائية من الجماعات والأحزاب اليهودية المتطرفة، وبدعم مباشر من الحكومة اليمينية، ومن الحفريات التي تهدد أساسات المسجد القبلي الأمامي من الأقصى”.

وقالت الهيئة الإسلامية العليا “إن هذا المسجد المبارك هو للمسلمين وحدهم بقرار رباني إلهي من الله عزّ وجل، وهو يمثل جزءاً من إيمان ما يقارب ملياري مسلم في العالم”.

وأضافت ” لا علاقة لغير المسلمين بهذا المسجد لا سابقاً ولا لاحقاً، كما لا نقر ولا نعترف بأي حق لليهود فيه”.

ودعت الحكومات في العالم العربي والإسلامي إلى “تحمّل مسؤولياتهم تجاه القدس والمسجد الأقصى، وأن يتداركوا الموقف قبل فوات الأوان”.

ووقع حادث إحراق المسجد الأقصى يوم 21 أغسطس/آب 1969، على يد شخص أسترالي الجنسية يدعى مايكل دنيس روهن.

والتهمت النيران، حينها، كامل محتويات الجناح الشرقي للجامع القبْلي الموجود في الجهة الجنوبية من المسجد، بما في ذلك منبره التاريخي المعروف بمنبر صلاح الدين.

المصدر: وكالات

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.