صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية تعاود نشر رسوم ساخرة من النبي محمد.. والرئيس الفرنسي يبرر؟!

0 0
Read Time:1 Minute, 9 Second

|جسور اسطنبول|

عادت مجلة شارلي إيبدو الفرنسية لنشر رسوم ساخرة من النبي محمد ( صلى الله عليه وسلم ) ليبرر الرئيس الفرنسي ماكرون ذلك بأن فرنسا تتمتع ب ” حرية التعبير “

إعادة نشر الرسوم المسيئة التي أحدثت ضجة وموجة من الغضب في العالم الإسلامي عام 2015 تزامنت مع بدء محاكمة متهمين بالهجوم الذي تعرضت له المجلة في 7 يناير / كانون الثاني عام 2015 وأوقع 17 قتيلاً من ضمنهم منفذي الهجوم.

الإساءة إلى النبي محمد في فرنسا تتزامن مع زيادة وتيرة العنصرية ومعاداة الإسلام في أوربا حيث أحرق عدد من المتطرفين نسخاً من القرآن في مالمو السويدية في حين مزقه أخرون في النرويج كما أقدم متطرفون على تدنيس جامع بقطع من الخنزير في السويد

https://www.facebook.com/receptayyiperdoganlovers/videos/327746988424384/?t=6

هذه الحوادث أثارت ردود فعل رسمية إسلامية غاضبة ، حيث صرح علي أرباش ” رئيس منظمة  الشؤون الدينية التركية ” ،  الاعتداءات على القرآن الكريم في أوروبا خسوف للعقل ، ودليل واضح على تحول الإسلاموفوبيا إلى معاداة للإسلام

ومن جهته شيخ الأزهر “أحمد الطيب” علق قائلا “على هؤلاء أن يدركو أن “حرق المصحف الشريف هو حرق لمشاعر ما يقرب من ملياري مسلم حول العالم ، وأن التاريخ الإنساني سيسجل هذه الجرائم في صفحات الخزي والعار.

ووسط غضب شعبي وواسع تساءل مغردون عن السعودية التي لم تصدر أي موقف أو إدانة متسائلين “هل نأت السعودية بنفسها عن قضايا المسلمين ؟”

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.