سيالة والسفير التركي يبحثان مخرجات زيارات وفود البلدين

0 0
Read Time:1 Minute, 22 Second

|جسور اسطنبول | 

   بحث وزير الخارجية الليبية، محمد الطاهر سيالة، والسفير التركي بطرابلس، سرهات أكسين، الأحد، تطبيق مخرجات زيارات وفود البلدين الأخيرة.

جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الليبية، عقب لقاء جمع سيالة وأكسين، بمقر ديوان الوزارة بالعاصمة طرابلس.

وأوضح البيان أن “اللقاء ناقش مخرجات الزيارات الأخيرة التي قامت بها الوفود التركية رفيعة المستوى لليبيا ونظيرتها الليبية لتركيا”.

كما بحث اللقاء أيضا “التنسيق بين الجانبين لتطبيق تلك المخرجات”.

وأكد السفير التركي “استمرار دعم بلاده للحكومة الليبية والعمل معها لتجاوز كل المعوقات من أجل بناء الدولة” وفق البيان.

وشهدت أنقرة وطرابلس خلال شهر يونيو/ حزيران الماضي تبادل زيارات رسمية بين البلدين، اللذين تجمعها شراكة متميزة.

والجمعة، أجرى وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، ورئيس الأركان يشار غولر، زيارة إلى طرابلس، عقدا خلالها مباحثات مع كبار المسؤولين في ليبيا.

وفي 4 و13 يونيو/ حزيران الماضي، التقى الرئيس التركي طيب رجب أوردغان، في مقابلتين منفصلتين، بكل من رئيس الحكومة الليبية، فائز السراج، ورئيس المجلس الأعلى للدولة الليبية، خالد المشري.

وقال المشري في تصريحات آنذاك، إن الشراكة التركية الليبية لا تقوم على تقديم المساعدة العسكرية فحسب، بل على 3 محاور متوازية وهي مساعدة الحكومة الليبية في بسط سيطرة الدولة على كامل البلاد، والمساعدة في بناء وتوحيد مؤسسات الدولة، إلى جانب تنفيذ مشاريع تنمية.

وفي 17 يونيو/ حزيران الماضي، استقبل السراج، وفدا تركيا رفيع المستوى ضم وزيري الخارجية مولود تشاووش أوغلو، والخزينة والمالية براءت ألبيراق، ورئيس المخابرات هاكان فيدان، وعددا من كبار مسؤولي الحكومة التركية.

وبفضل المساعدة العسكرية التركية، التي يدعمها اتفاق بين البلدين، استطاعت طرابلس إلحاق الهزيمة بمليشيا الجنرال الانقلابي، خليفة حفتر الذي حاول منذ إبريل/ نيسان 2019 اقتحام العاصمة مرارا، قبل أن يفشل الأونة الأخيرة ويتلقى خسائر كبيرة غربي البلاد.

المصدر:وكالة الأناضول

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.