ريال مدريد يبدع في أولى مبارياته.. ويواصل المطاردة

0 0
Read Time:2 Minute, 11 Second

بقلم: همام فيض الله

طالب جامعي

| جسور اسطنبول |

حقق ريال مدريد انتصارًا مهما بنتيجة (3-1)، خلال مواجهة إيبار مساء الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ28 من الليجا.

وسجل الأهداف لريال مدريد، كروس وراموس ومارسيلو في الدقائق (4 و30 و37) على الترتيب ، بينما أحرز “بيدرو بيجاس” هدف إيبار الوحيد في الدقيقة 60.

وبهذا الانتصار رفع ريال مدريد رصيده إلى 59 نقطة في وصافة ترتيب الليجا، بينما تجمد رصيد إيبار عند 27 نقطة في المركز 16.

شوط أول ملكي.. والجماهير الافتراضية تزين المدرجات

بدأ ريال مدريد المُباراة بضغط مُبكر، القوة البدنية و التحضيرات و التكتيك كأن ريال مدريد لم يعاني من الانقطاع عن التدريبات، ولا حتى الفايروس التاجي قد تجرأ لدخول قلعة الملكي عدا عن الصورة الافتراضية للجماهير على المدرجات و أصوات التشجيع المسجلة كانت كفيلة بإثراة حماس لاعيبي الميرنغي ومشجعيه ، حماسٌ أثمر عن هدف في الدقيقة 4، عبر” توني كروس”، بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، على أقصى يسار حارس إيبار.

وجاء أول رد من إيبار في الدقيقة 11، بتسديدة قوية من “دي بلاسيس”، تصدى لها “كورتوا “حارس مرمى ريال مدريد ببراعة.
واستحوذ ريال مدريد على الكرة مع محاولات لإضافة الهدف الثاني، بينما تراجع لاعبو إيبار لمنطقتهم، مع الاعتماد على الارتداد السريع بحثًا عن تسجيل هدف التعادل.

ونجح القائد” سيرجيو راموس” في تسجيل الهدف الثاني لريال مدريد في الدقيقة 30، بعدما بدأ هجمة مرتدة، تلقى في نهايتها تمريرة في منطقة الجزاء من زميله” هازارد”، وأسكن الكرة في الشباك الخالية في مرمى إيبار ، بهذا الهدف يكون عادل” راموس” رقم “كومان ” كـ أكثر مدافع تسجيلًا للأهداف في تاريخ الليجا.

أحرز راموس 67 هدفًا منهم 11 ضربة جزاء، بينما أحرز كومان 67 هدفًا منهم 46 ضربة جزاء.

وسجل “مارسيلو “الهدف الثالث لريال مدريد في الدقيقة 37، حيث سدد “هازارد”  كرة قوية تصدى لها الحارس، لترتد أمام “مارسيلو  “بعد لمسة من” رودريجو”، ليُسدد البرازيلي صاروخية أرضية أقصى يسار الحارس.

وكاد “رودريجو جويس  “أن يُسجل الهدف الرابع لريال مدريد في الدقيقة 47، حيث سدد كرة قوية تصدى لها “ديميتروفيتش”  حارس مرمى إيبار، لينتهي الشوط الأول بتقدم الميرنجي بثلاثية نظيفة.


ومع بداية الشوط الثاني، أخطأ ” تيبو كورتوا  “حارس مرمى ريال مدريد في تمرير الكرة، وأرسل تمريرة للاعب إيبار “اكسبوسيتو ” والذي سدد بقوة لكن الحارس البلجيكي صحح خطأه بالتصدي للكرة في الدقيقة 48.

وتألق كورتوا في التصدي لتسديدة صاروخية من “إكسبوسيتو ” لاعب إيبار في الدقيقة 56، وحولها إلى ركنية.

وسجل” بيدرو” هدف تقليص النتيجة لإيبار في الدقيقة 59، حيث اصطدمت به تسديدة لتتغير وجهة الكرة، التي مرت بين قدمي كورتوا، الذي اكتفى بمشاهدتها تسكن شباكه.
ونجح لاعبو الميرنجي في إخماد ثورة إيبار، بالاستحواذ والسيطرة على المباراة، لتبقى النتيجة على حالها و يطلق الحكم “جلليرمو كواردا”  صافرة النهاية ليحصد الفريق أول 3 نقاط له بعد عودة النشاط.



Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.