رئيس وزراء باكستان: ماكرون يشجع الإسلاموفوبيا ويضر بمشاعر المسلمين

0 0
Read Time:1 Minute, 15 Second

“جسور اسطنبول”

أكد عمران خان: “أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من خلال مهاجمة الإسلام أضر بمشاعر ملايين المسلمين في أوروبا وفي أنحاء العالم، دون أن يفهم ذلك”

أنضم رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان إلى الأصوات المتزايدة في انتقادات الموجهة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بسبب “تشجيعه على الإسلام فوبيا بعد مقتل مدرس عرض رسوما كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد عليه السلام على تلاميذه.

جاء ذلك في رده على تصريحات أدلى بها ماكرون، الأسبوع الماضي ,عقب حادثة قتل مدرس وقطع رأسه في 16 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، على خلفية إهانته للنبي محمد.

وفي السياق ذاته قال عمران خان:” ان السمة المميزة لقائد البلاد هي أنه يوحد المواطنين بدلاً من ان يقوم  تقسيمهم”.

وكتب رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان “من خلال مهاجمة الإسلام، أضر الرئيس ماكرون بمشاعر ملايين المسلمين في أوروبا وفي أنحاء العالم، دون أن يفهم ذلك”.

وأضاف ايضا : هذا هو الوقت الذي كان يمكن فيه للرئيس ماكرون أن يضفي لمسة علاجية ويحرم المتطرفين من المساحة بدلاً من خلق مزيد من الاستقطاب والتهميش الذي يؤدي حتماً إلى التطرف.

وقال ايضا “من المؤسف أنه اختار تشجيع الإسلام فوبيا من خلال مهاجمة الإسلام بدلاً من الإرهابيين الذين يمارسون العنف سواء كانوا مسلمين أو متشددين بيض أو من حاملي الأيديولوجية النازية”.

واختتم حديثه بالقول: “التصريحات العامة القائمة على الجهل ستخلق المزيد من الكراهية والإسلام فوبيا ومساحة للمتطرفين”.

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في تصريحات صحفية سابقة، إن فرنسا لن تتخلى عن “الرسوم الكاريكاتورية” (المسيئة للرسول محمد والإسلام)، مما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة للمنتجات والبضائع الفرنسية.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.