رئيس وزراء إسبانيا: من المُحتمل مشاهدة الدوري عبر التلفزيون بدلاً من المدرجات

0 0
Read Time:1 Minute, 28 Second

جسور اسطنبول

قال رئيس وزراء إسبانيا، بيدرو سانشيز، إنه من المحتمل يشاهد الإسبان مباريات دوري كرة القدم (لا ليغا) من بيوتهم في البداية بدلا من المدرجات.

تصريحات سانشيز جاءت خلال مؤتمر صحفي، السبت، لدى تعقيبه على المواعيد المحتملة لأندية كرة القدم لاستئناف مبارياتها في مسابقة الدوري الإسباني، التي يعطلها أمر البقاء في المنزل بموجب “حالة الطوارئ” المُعلنة في البلاد منذ 14 مارس أذار، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19*.

وقال رئيس الوزراء الإسباني إنه رُغم أن الحكومة ستسمح للاعبين بالتدرب بشكل فردي في ملاعب تدريب أنديتهم، إلا أنه بداية من يوم الاثنين “من المحتمل أننا سنشاهدهم (مباريات الدوري) أولاً على شاشة التلفزيون بدلاً من الملاعب، أنا خائف”.

وفي وقت سابق الجمعة، قال مسؤول في رابطة الدوري الإسباني إنه يجري التخطيط لبدء اختبار جميع لاعبي كرة القدم المحترفين لفيروس كورونا من الأسبوع المقبل، بعد الحصول على موافقة الحكومة.

وتوقفت جميع مباريات كرة القدم في الدوري، بما في ذلك العملاقين ريال مدريد وبرشلونة، فجأة عندما دخلت حالة الطوارئ الإسبانية حيز التنفيذ في 14 مارس أذار. وأغلقت تلك الإجراءات المطاعم والحانات وملاعب كرة القدم.

وقال رئيس الدوري الإسباني، خافيير تيباس، في مؤتمر صحفي بالفيديو في 24 أبريل نيسان، للصحفيين: “أنا متأكد من أننا سننهي المنافسة”. وقال إن القرار بشأن موعد تجديد مباريات الدوري قد لا يتم حتى أواخر مايو أيار، لكن يمكن أن تلعب الفرق حتى يوليو، إذا لزم الأمر.

وأعلن تيباس في 24 أبريل أن اختبار اللاعبين للفيروس التاجي، وهو شرط قبل استئناف أي تدريب، سيتم تأجيله إلى أن تضع الحكومة بروتوكولًا لاختبار اللاعبين وأفراد الفريق.

وجاءت هذه الموافقة الجمعة الماضي، عندما قالت هيئة الرياضة الإسبانية إن أندية الدوري المحترفة يمكن أن تجري اختبار كوفيد-19، في إطار ما يسمى بالمرحلة صفر من خطة الحكومة، “للانتقال إلى الوضع الطبيعي الجديد”، مصحوبًا بعودة تدريجيو للأنشطة في إسبانيا.

صحف اسبانية

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.