خطاط “تركي” يفخر ببصماته على الكعبة المشرفة ومسجد آيا صوفيا

0 0
Read Time:1 Minute, 12 Second

|جسور اسطنبول|

أعرب الخطّاط التركي “محمد أوزتشاي”، عن شعوره بالفخر إزاء كتابته لوحة مسجد آيا صوفيا الكبير، مبيناً أنه سبق له كتابة آيات قرآنية على ستار الكعبة المشرفة.

جاء ذلك في حوار أجراه مع الأناضول، خلال تفقده مسجد “آيا صوفيا” الكبير بإسطنبول، ولوحة الرخام التعريفية بالمسجد والتي خطّها بيده.

وأشار إلى أن “افتتاح آيا صوفيا للعبادة، قوبل بترحيب واسع من قبل المسلمين حول العالم”.

وأوضح أنه وعقب قرار القضاء التركي بإعادة تحويل آيا صوفيا إلى مسجد، خطّ بيده نماذج لعبارة “مسجد آيا صوفيا الكبير”، وشاركها عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، في خطوة نالت إعجاب متابعيه.

وأضاف أن “تصاميمه وصلت إلى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الذي أعجب بها، وطلب بخطّ اسم المسجد على حجر الرخام”.

وأعرب الخطاط التركي عن شعوره بالفخر عند رؤيته اللوحة التي خطّها بيده، وهي معلقة على جدار مسجد آيا صوفيا.

وأردف: “أكرمني الله بخطّ لوحة مسجد آيا صوفيا، وقبلها بكتابة آيات قرآنية على ستار الكعبة المشرّفة”.

وفي 24 يوليو/ تموز الجاري، أقيمت أول صلاة جمعة في “آيا صوفيا” بحضور الرئيس    رجب طيب أردوغان ، بعد أن ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية في 10 من الشهر ذاته، قرار مجلس الوزراء الصادر في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 1934، بتحويله من مسجد إلى متحف.

و”آيا صوفيا“، صرح فني ومعماري فريد، يقع في منطقة “السلطان أحمد” بمدينة إسطنبول، واستُخدم لمدة 481 سنة جامعا، ثم تحول إلى متحف في 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط.

المصدر: وكالة الأناضول التركية

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.