تشيلسي يحسم موقعة الستانفورد بريج.. ويمنح ليفربول اللقب الغائب

0 0
Read Time:2 Minute, 20 Second

بقلم: همام فيض الله

طالب جامعي

| جسور اسطنبول | 

حقق تشيلسي فوزا مهما على ضيفه مانشستر سيتي بهدفين لهدف ضمن الجولة 31 من مباريات الدوري الإنكليزي الممتاز، الخميس 25/يونيو.

سجل هدفي تشيلسي “بوليستش و ويليان”، فيما جاء هدف مانشستر ستي عن طريق “دي براين”، رافعا رصيده إلى 54 نقطة في المركز الرابع.

وقد تجمد رصيد الستي ب63 نقطة في المركز الثاني خلف ليفربول بفارق 23 نقطة مانحاً الأخير اللقب قبل نهاية الموسم ب7 جولات.

إثارة الشوط الأول.. وعيون ليفربول تراقب

 كلمة السبق كانت في تهديد أول على مرمى تشيلسي عن طريق تسديدة من “ميندي” تصدى لها  “كيبا” بنجاح في الدقيقة 8. ليرد عليها  تشيلسي بعرضية من “ويليان” أبعدها “فرناندينهو ” في الدقيقة 12.

وفي الدقيقة 15 كاد مانشستر سيتي أن يسجل الهدف الأول بعد خطأ من الحارس “كيبا” لكن الأخير عاد وأمسك بزمام الأمور، وفي الدقيقة 26 سدد “باركلي” تسديدة قوية نحو المرمى لكن الحارس “إيدرسون” أبعدها إلى ركنية.

وكاد تشيلسي أن يفتتح التسجيل عن طريق لاعبه الشاب “مونت” في الدقيقة 33 إثر تسديدة قوية لكن “إيدرسون” عاد للتصدي مجددا.

وفي الدقيقة 35 ومن هجمة مرتدة سريعة سجل الأمريكي” بوليستش” الهدف الاول في المباراة بعد خطأ فادح من دفاع مانشسترسيتي، وسوء التعامل بين” غندوغان و ميندي”، أسكنها على يمين الحارس.

وقبل النهاية تحصل مانشستر سيتي على ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء سددها “رياض محرز” لكنها علت العارضة. لينتهي الشوط الاول بتقدم تشيلسي بهدف .

بوليستش المزعج.. يفشل خطط غوارديولا

في الشوط الثاني بحث غوارديولا عن التعديل فأشرك كل من “سيلفا و جبريال خيسوس” بدل من “برناندو ورودي”.

 فكان له ما أراد عندما تحصل” دي براين” البلجيكي على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 55 أسكنها شباك “كيبا” بطريقة جميلة معلنا عن عودة فريقه لأجواء المباراة.

وفي الدقيقة 57 كاد “رحيم ستيرلنغ” أن يسجل الهدف الثاني بعد تمريرة من الجزائري” رياض محرز” وضعته أمام الحارس  لكن تسديدته اصطدمت بالقائم الأيسر.

ليأتي الرد عن طريق اللاعب الشاب” مونت” في الدقيقة 62 مستغلا تمريرة خاطئة من “ايدرسون” مسدّداً الكرة، لكنها مرت بجانب القائم الأيسر و هزت الشباك الخارجي.

ليرد عليه “رحيم ستيرلنغ” مجدداً بتسديدة أبعدها ” كيبا “في الدقيقة 66.

وفي الدقيقة 70 عاود الأمريكي “بوليستش” المحاولة لزيارة شباك الضيوف بعد مراوغته كل من “ميندي “و الحارس” ايدرسون” إلا أن تسديدته أنقذها “كار وولكر” في الرمق الاخير.

وفي الدقيقة 76عاد” بوليستش” للعبث بدفاعات السيتي فمرر لزميله “إبراهام” الذي تابعها برأسية تصدى لها “إيدرسون” وعاد بتسديدة أبعدها “فيرناندينهو” بيده، ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء بعد الرجوع لتقنية الفيديو ويشهر البطاقة الحمراء في وجه البرازيلي.

ونجح” ويليان” بتنفيذ ركلة الجزاء، بعد ما سدد على يمين الحارس.

 وقام” لامبارد “ببعض التغيرات فأقحم كلّاً من” بيدرو” و” كوفازيتش” بدل من “جيرو” و “بوليستش”.

وكاد “بيدرو” أن يسجل الهدف الثالث في الدقيقة 92 إلا أن تسديدته علت العارضة بقليل.

وباءت محاولات مانشستر سيتي باختراق دفاع تشيلسي بالفشل، لتنتهي المبارة بفوز تشيلسي و تتويج ليفربول بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.