تركيا: انتحار مسن تركي للاشتباه بإصابته بفيروس كورونا

0 0
Read Time:42 Second

جسور اسطنبول

ألقى مسن تركي 67 عاما، في ولاية مانيسا، بنفسه من نافذة غرفة المستشفى في الدور الثالث، وذلك بعد إخضاعه للمراقبة، للتأكد فيما إذا كان مصابا بفيروس كورونا، لتأتي نتيجة الاختبار بعد أن كان المسن قد فارق الحياة سلبية.

وعن تفاصيل الخبر، قالت صحيفة ملييت التركية، إن “ر ش” من مواليد 1953، نُقل عقب ارتفاع حرارته في أثناء غسله الكلى بمركز خاص، بتاريخ 21 نيسان، إلى مستشفى “صالحلي” الحكومي، ليتم وضعه تحت المراقبة، خوفا من أن يكون مصابا بفيروس كورونا، مجرين له اختبارا خاصا بالفيروس.

وفي تمام الساعة 08.55 ألقى “ر ش” بنفسه من نافذة غرفة المستشفى في الدور الثالث، ليصطدم بالإسفلت، حيث أصيب بجروح بليغة.


وعلى الرغم من كافة المحاولات، لم يتمكن الفريق الطبي من إنقاء المسن ر ش، حيث فارق الحياة، ليتبين أن نتيجة اختبار الفيروس الذي أجري له جاء سلبيا، ما يؤكد عدم إصابته بالفيروس.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.