أخبار دولية

تحذير شديد اللهجة من منظمة الصحة العالمية من احتفالات عيد الميلاد لهذا العام

| جسور اسطنبول |

حثت منظمة الصحة العالمية، على ضرورة ارتداء كمامات الوجه في عيد الميلاد لتجنب ارتفاع فيروس كورونا المستجد.

يأتي ذلك مع تم تخفيف قيود الإغلاق في بريطانيا خلال فترة الأعياد، إلى جانب بعض البلدان الأخرى في أوروبا، لكن رؤساء الصحة العالمية طالبوا بتوخي الحذر خلال التجمعات العائلية.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن هناك “خطرًا كبيرًا” من عودة ظهور كوفيد – 19 في عام 2021، وحثت في الإرشادات الجديدة الصادرة الأشخاص على تجنب “التجمعات الداخلية الصغيرة” وارتداء كمامات الوجه عند الاختلاط مع الأصدقاء والعائلة خارج الأسرة.

وحذرت من أن تخفيف القواعد قد يؤدي إلى ارتفاع كبير في الوفيات وسط مخاوف من موجة ثالثة من فيروس كورونا.

وقالت المنظمة: “التجمعات الداخلية، حتى الصغيرة منها، يمكن أن تكون محفوفة بالمخاطر بشكل خاص لأنها تجمع بين مجموعات من الناس، صغارًا وكبارًا، من أسر مختلفة، قد لا يلتزمون جميعًا بنفس تدابير الوقاية من العدوى”.

وأضافت في سياق تحذيرها: “يجب عقد التجمعات في الخارج إن أمكن، ويجب على المشاركين ارتداء الأقنعة والحفاظ على مسافة ماديّة”. 

وأشارت إلى أنه “إذا تم الاحتفاظ بها في الداخل، فإن الحد من حجم المجموعة وضمان التهوية الجيدة لتقليل مخاطر التعرض أمر أساسي”.

وتابعت المنظمة قائلة: “قد يكون من المربك ارتداء الأقنعة وممارسة التباعد الجسدي عند التواجد حول الأصدقاء والعائلة، ولكن القيام بذلك يساهم بشكل كبير في ضمان بقاء الجميع آمنين وصحيين”.

مايقرأه الأخرون
مايقرأه الآخرون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق