بريطانيا.. صدامات بين الشرطة ومحتجين على مقتل الأمريكي “جورج فلويد”

0 0
Read Time:1 Minute, 13 Second

| جسور اسطنبول | 

شهدت العاصمة البريطانية، لندن، الخميس، صدامات بين الشرطة ومحتجين نظموا مظاهرات للتنديد بمقتل المواطن الأمريكي، جورج فلويد، من أصحاب البشرة السوداء، نتيجة العنصرية.

فقد احتشد آلاف الأشخاص في متنزه “هايد بارك”، وخرجوا في مسيرة انتهت بهم عند ميدان البرلمان، وعندها اندلعت المصادمات بين الجانبين.

وتخلل المصادمات تبادل للضرب بالأيدي بين عدد من أفراد الشرطة والمحتجين، فضلا عن قيام المتظاهرين بإلقاء قارورات المياه الفارغة هل عناصر الأمن.

ولقد تكررت مشاهد المصادمات بين الجانبين بالقرب من مقر رئاسة الوزراء، ووزارة الخارجية، وكذلك البرلمان.

كما قامت قوات الشرطة باعتقال عدد من الأشخاص الذين شاركوا في الاحتجاجات التي خرجت من أجل مناهضة العنصرية على خلفية مقتل فلويد على يد شرطي أمريكي أبيض.

ومن المنتظر أن يشهد يوم السبت المقبل فاعلية مماثلة أمام البرلمان، وأخرى الأحد أمام مقر السفارة الأمريكية بالعاصمة البريطانية.

وفي تصريحات أدلى بها، الأربعاء، قال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، “نحن في حداد على فلويد، ولقد أصبتني الدهشة من هول ما رأيت”.

جاء ذلك على هامش مؤتمر صحفي كان قد عقده المسؤول البريطاني حول تفشي فيروس كورونا المستجد.

وشدد جونسون في رسال للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والشعب الأمريكي على أن “العنصرية والعنف العنصري لا مكان له في مجتمعنا”.

وتأثرت هذه المظاهرة بمظاهرات الولايات المتحدة احتجاجا على مقتل جورج فلويد، المنحدر من أصول إفريقية على يد الشرطة أثناء توقيفه، قبل نحو أسبوع.

وجاء مقتل فلويد يوم 25 مايو/أيار الماضي أثناء توقيفه بمدينة مينيابوليس بالولايات المتحدة، عندما ضغط أحد رجال الشرطة بركبته على عنق فلويد إلى أن فارق الحياة في المستشفى.

وسائل إعلام

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.