برنامج الأمم المتحدة “الإنمائي” يطلب 9.8 ملايين دولار لمتضرري انفجار مرفأ بيروت

0 0
Read Time:1 Minute, 27 Second

|جسور اسطنبول|

طلب برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، السبت، توفير 9.8 ملايين دولار من أجل متضرري تفجير مرفأ بيروت.

ويأتي طلب البرنامج، حسب بيان أصدره ، في إطار النداء المشترك للأمم المتحدة لتعزيز الاستجابة من أجل توفير الحماية الاجتماعيّة والاقتصاديّة للمتضرّرين من تفجير مرفأ بيروت.

وقال البيان: “برنامج الأمم المتحدة الإنمائي سيعمل على الحد من التأثير المباشر للانفجار بتوفير الغذاء للفئات الأكثر ضعفا”.

وأوضح أن ذلك سيكون “من خلال مزيج من مخططات النقد مقابل العمل، التي توفر فرص العمل الطارئ، وتدابير لتعزيز الأمن الغذائي للأسر المتضرّرة”.

ولفت البيان إلى أنّ “هذه الخطوة تأتي في إطار المرحلة الأولى للاستجابة لآثار الانفجار الهائل الذي دمر مرفأ بيروت”.

وأشار إلى أن البرنامج “يولي الأولوية في الدعم الفوري الذي يقدمه لتعزيز جهود استعادة سبل العيش والأعمال التجارية الصغيرة”.

وكشف أنّ “الآثار التي خلفها الانفجار طالت نطاقًا أوسع بكثير من المحيط الضيق للمرفأ”.

وأوضح أن ” أكثر من 10 آلاف منشأة من منشآت الأعمال في المنطقة المجاورة مباشرة للانفجار شهدت دمارا شاملا، أو بما يكفي لتعطيلها بالكامل عن العمل”.

وأضاف أن ذلك “ألحق في لحظة واحدة أكثر من 100 ألف شخص بصفوف العاطلين عن العمل، وهدد بشكل مباشر سبل عيشهم وأمنهم الغذائي، كما فقد ما يناهز 300 ألف من سكان المنطقة منازلهم”.

وفي 4 أغسطس/آب الجاري، قضت “العاصمة اللبنانية” ليلة دامية، جراء انفجار ضخم في مرفأ بيروت، خلف 178 قتيلا وأكثر من 6 آلاف جريح، وعشرات المفقودين، بحسب أرقام رسمية غير نهائية.

ووفق تحقيقات أولية، وقع الانفجار في عنبر 12 من المرفأ، الذي قالت “السلطات” إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من “نترات الأمونيوم” شديدة الانفجار، كانت مصادرة ومخزنة منذ عام 2014.

ويزيد مرفأ بيروت من أوجاع بلد يعاني منذ أشهر، تداعيات “أزمة اقتصادية” قاسية، واستقطابا سياسيا حادا، في مشهد تتداخل فيه أطراف إقليمية ودولية.

المصدر: وكالات

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.