الولايات المتحدة الأميركية تفرض عقوبات على 14 مسؤولا صينيا

0 0
Read Time:1 Minute, 15 Second

“جسور اسطنبول”

اعلنت الولايات المتحدة الأميركية عن فرض عقوبات على 14 مسؤولا صينيا، متوعّدة بكين بدفع  «ثمنا باهظا» على خلفية «تماديها» في حملة القمع في هونغ كونغ.

وقالت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أن العقوبات التي فرضت على 14 نائبا لرئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، تشمل تجميد أي أصول قد يمتلكونها على الأراضي الأميركية ومنعهم من السفر إلى الولايات المتحدة.

وكانت هذه اللجنة رأس حربة في فرض قانون الأمن القومي في هونغ كونغ.

وفي بيان لوزير الخارجية الأميركي” مايك بومبيو” أن العقوبات الأخيرة تؤكد أن الولايات المتحدة ستواصل العمل مع الحلفاء والشركاء لمحاسبة بكين على تقويضها الحكم الذاتي الموعود في هونغ كونغ.

وتابع البيان أن الولايات المتحدة تحض مجددا الصين على الوفاء بالتزاماتها الدولية والإصغاء إلى دعوات عدة دول ادانت ممارساتها وما تقوم به.

وفي وقت سابق فرضت الولايات المتحدة عقوبات على الرئيسة التنفيذية لهونغ كونغ، كاري لام، الموالية للصين.

وكان البرلمان الصيني الموالي للحزب الشيوعي الحاكم، فرض قانون «الأمن القومي»، في هونغ كونغ في حزيران على الرغم من التحذيرات الدولية من أن هذا القانون ينتهك تعهّدا بإتاحة قيام نظام سياسي خاص في هونغ كونغ كانت قد قطعته البلاد وتسلّمت بموجبه المستعمرة البريطانية السابقة في العام 1997.

ومن خلال قانون الأمن القومي تمكّنت الصين وبنسبة كبيرة من قمع الاحتجاجات التي شهدتها هونغ كونغ، العام الماضي.

وبموجب القرار الذي فرضته الادارة  الأمريكية  يٌمنع الأفراد المشمولين في القرار وعائلاتهم من السفر إلى الولايات المتحدة، وتجميد أي ممتلكات يمتلكونها وتكون خاضعة للسلطة القضائية الأميركية، كما يُحظر على الأميركيين التعامل معهم.(وكالات)

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.