السلطات التركية تستعد لفرض حظر تجوال في إسطنبول بسبب كورونا

0 0
Read Time:1 Minute, 30 Second

قالت صحيفة “حرييت” التركية، إنّ الحكومة تستعد لاتخاذ جملة من القرارات الجديدة بشأن إسطنبول، وذلك بهدف الحد من انتشار كورونا ضمن الولاية، وكذلك الحد من انتقاله إلى مناطق الأناضول، بعد أن تبين أن العديد من الإصابات قدمت إلى تلك المناطق عبر إسطنبول .

ووفقا لما نقلته “نوراي باباجان” مراسلة الصحيفة، فإنّ الحكومة تخطط لطرح جملة من القرارات الجديدة، بشأن تقليص التجول في الشوارع، مستهدفة الفئة العمرية دون سن ال 18، وكذلك الفئة العمرية التي تتجاوز ال 60 عاما .
وتسعى الحكومة في قراراتها الخاصة بالمدن الكبرى، وخصوصا إسطنبول وإزمير، لفرض حظر تجول لمن أعمارهم دون سن الـ 18، وكذلك لتخفيض السن الذي كانت قد فرضت عليها حظر التجول في وقت سابق من 65 إلى 60

ومن بين القرارات المطروحة أيضا، فرض حظر تجول لكافة السيارات الخاصة، وكذلك رفع أعداد حافلات النقل العامة، بهدف التقليل – قدر الإمكان – من أعداد الركّاب في الحافلة الواحد .

وبحسب المراسلة، فإنّ طلبات حوالي 100 ألف شخص، بالحصول على إذن للسفر من إسطنبول إلى الولايات الأخرى، قد تم رفضها من قبل المحافظة، وذلك بعد أن تم اتخاذ قرار مؤخرا، يجبر المواطنين الأتراك الحصول على إذن من الوالي، للتمكن من الانتقال بين الولايات .

وأشير إلى أنّ انتهاكات القرارات الخاصة بعدم الخروج إلى الشوارع في المناطق الشرقية والجنوبية الشرقية، انخفضت إلى حد كبير، بعد التحذيرات التي قام بها قائمو المقام والولاة في تلك المناطق .

وفيما يخص الولايات الكبرى الثلاثة، إسطنبول وأنقرة وإزمير، فقد تبين أن العاصمة أنقرة هي الأكثر التزاما بقرار عدم الخروج من المنازل، فيما إسطنبول وإزمير نسبة الالتزام فيهما مازالت منخفضة .

يذكر أن حالات الإصابة بفيروس كورونا وفقا لتصريحات وزير الصحة التركي قبل يومين، في الولايات التركية سُجلت كما يلي: في إسطنبول 8.852، إزمير 853، أنقرة 712، قونيا 584، ،كوجاإيلي 410

وجدير بالذكر بأنّ أكثر الحالات التي تم تأكيد إصابتها بفيروس كورونا في مناطق الأناضول، تبين ذهابها من ولاية إسطنبول حصرا، الأمر الذي دفع بالمسؤولين لاتخاذ قرارات خاصة بالولاية .

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %