الاتحاد الأوروبي: الحل في ليبيا لن يتحقق إلا بإشراف أممي

0 0
Read Time:1 Minute, 4 Second

| جسور اسطنبول |

أكد الاتحاد الأوروبي، على أنّ الحل السياسي في ليبيا، ينبغي أن يكون ضمن إطار عملية برلين المدعومة من قبل الأمم المتحدة.

جاء ذلك على لسان الناطق باسم المفوضية الأوروبية بيتر ستانو، الإثنين، في موجزه الصحفي اليومي الذي تطرق خلاله إلى التطورات في ليبيا.

وأوضح ستانو أن الوضع في الساحة الليبية بدأ بالتغير، إلا أن موقف الاتحاد الأوروبي الداعي إلى وقف إطلاق النار لم يتغير.

وشدد على ضرورة عودة الأطراف إلى طاولة المفاوضات، مشيرا إلى أن الحل العسكري غير ممكن في ليبيا.

وفي معرض حديثه عن المبادرة السياسية الجديدة حول ليبيا، التي أطلقها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والجنرال الانقلابي خليفة حفتر وحليفه السياسي رئيس مجلس نواب طبرق شرقي ليبيا عقيلة صالح، بعد تلقي مليشيات حفتر الهزائم الواحدة تلو الأخرى، قال ستانو “كل خطوة مرتبطة بعملية الأمم المتحدة وتعزز السلام والاستقرار هي خطوة إيجابية، غير أن الحل السياسي الشامل في ليبيا ينبغي تنفيذه في إطار الأمم المتحدة وعملية برلين”.

وبدعم من دول عربية وأوروبية، تشن مليشيا حفتر منذ 4 أبريل/نيسان 2019 هجوما متعثرا للسيطرة على طرابلس مقر الحكومة المعترف بها دوليًا؛ ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب أضرار مادية واسعة.

ومُنيت مليشيا حفتر، في الفترة الأخيرة، بهزائم عديدة على يد الجيش الليبي، الذي أعلن، الأحد، تحرير منطقتي جارف والقبيبة جنوب مدينة سرت (شرق)، وحشد قواته على ضواحي المدينة لاستكمال تحريرها.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.