الأمين العام للأمم المتحدة: ندعو لمساعدة المرضي النفسيين لمواجهة جائحة كورونا

0 0
Read Time:1 Minute, 5 Second

جسور اسطنبول

دعا أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الحكومات والمجتمع المدني والسلطات العاملة بمجال الصحة؛ لتعزيز التعاون لمواجهة تداعيات تفشي جائحة كرونا (كوفيد-19) على الصحة العقيلة والنفسية.

جاء ذلك في رسالة مصورة للأمين العام؛ بمناسبة إطلاق موجز سياسات بعنوان “فيروس كورونا وضرورة العمل من أجل المحافظة علي الصحة النفسية”.

وقال غوتيريش إن الفيروس “لا يهاجم فحسب أبداننا بل أيضا يزيد من معاناتنا النفسية والعقلية، بما في ذلك الاكتئاب والقلق، وهما من أكبر أسباب البؤس في عالمنا”.

وأكد “التزام الأمم المتحدة القوي بأن يجد كل شخص في أي مكان من يلجأ إليه للحصول على الدعم النفسي”.

وأردف قائلا “إنني أحث الحكومات والمجتمع المدني والسلطات العاملة بمجال الصحة وغيرها على الإسراع بالتعاون لمواجهة تداعيات الوباء علي الصحة العقلية”.

وأوضح غوتيريش أن “الأشخاص الأكثر عرضة للخطر من تداعيات كورونا علي صحتهم النفسية هم من العاملين في مجال الرعاية الصحية وكبار السن والمراهقين والشباب، وأولئك الذين يعانون مسبقا من ظروف متعلقة بالحالة العقلية”.

وشدد علي ضرورة أن تصبح “خدمات الصحة النفسية جزءًا أساسيًا من جميع استراتيجيات الحكومات الخاصة بمواجهة فيروس كورونا والاهتمام بالمتضررين من حالات الصحة العقلية ، وحماية حقوقهم وكرامتهم”.

وحتى صباح الخميس، أصاب كورونا إجمالًا أكثر من 4 ملايين و429 ألفا حول العالم، توفي منهم ما يزيد على 298 ألفا، وتعافى أكثر من مليون و658 ألفا، وفق موقع “Worldometer” المتخصص في رصد ضحايا الفيروس.

وكالات

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.