اصنع الأمل بنفسك

0 0
Read Time:3 Minute, 41 Second

بقلم: شهد نينو

مدونة

|جسور اسطنبول|

الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد، رسالتي إلى كل من يغرق نفسه بالهموم ويضيع في متاهة الحياة وتقتله دوامة الأزمات إليك يا صاحبي المتشائم هذا المقال فأنت إنسان مفعم بالقدرات والمهارات ولكن كل ما ينقصك هو ذلك الأمل الذي يعيد إلى روحك الحياة .

نسمع في كثير من الأحيان أن فلانا متشائم ويترجم كل منا هذه الكلمة بحسب منظوره الخاص .

 أما التشاؤم فهو النظر إلى الأشياء بيأس وأنها لا تسير على ما يرام، وأما الشخص المتشائم فهو ذلك الشخص الذي يسمح لليأس بأن يسيطر عليه وعلى الرغم من أنه يقوم بأعماله وواجباته إلا أنه متأكد مم أنه لن ينجح ﻷنه ينظر إلى الأمور بسلبية فأهدافه ليست واضحة لأنه لايؤمن بقدراته ونجاحاته ويرى أن الحياة مشكلة كبيرة ويستصعب العيش بها وهو قادر على أن يكبت طموح الآخرين ويستنفذ طاقاتهم ويشعرهم بفتور الهمة.

للمتشائمين أسباب كثيرة فلا ييأس الإنسان من العدم وأسباب التشاؤم هي كالتالي:

  • عدم الرضا بقضاء الله وقدره وأن ما أصابه لم يكن ليخطئه وأن كل ما هنالك هو محنة من الله وبالنهاية كل محنة منحة من الله ليغفر لك ذنوبك ويطهر نفسك.
  • سوء الظن بالله والاعتراض على أمره وحكمه وحكمته، يقول الله عز وجل: أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بِي،
  • فتور الهمة وعدم الإصرار فهو لا يرى إلا الإخفاق والخيبة في وجهه.
  • صدمة عاشها: فمنهم من تعرض لصدمة حطمت جميع الآمال في داخله وكسرت جمال الحياة في عينيه.
  • فقد حبيب أو عزيز: عندما يفقد الإنسان شخصاً يحبه فقد يفقد معنى الحياة وهذا يتعرض له أكثر أولئك الذين يعيشون في بلدان تملؤها الحروب.
  • تجربة فشل: سواء كان هذا الفشل دراسياً أو فشلاً في تكوين علاقات اجتماعية أو تحقيق هدف
  • الإكتئاب النفسي والحزن: لأن الاكتئاب يجعل الإنسان يفكر بسلبية وتصبح حياته تشائمية وسوداية.
  • اتخاذ أصدقاء سلبيين في أفكارهم ونظرياتهم.
  • ضعف الثقة بالنفس والانسياق السريع الذي يؤكد عدم الثبات، لقد تصادمت الأفكار وأنا أحاول إيجاد الحلول لهذه الكارثة لأننا نخسر في كل يوم مئات الأشخاص الذين يستسلمون من دون تفكير ويبقون بلا حراك فهم برأيهم أنهم لا فائدة منهم وأصعب ما يقولونه مللت من نفسي.

 هل هذه نفسي أم نفسك؟، غيّرها أو جدّد فيها، تخلى عن الأشياء التي تجعلك متشائماً فأنت من ستغير نفسك لا تنتظر أحدا ليغيرك كفاك تشائماً.

انظر كم هي الحياة مشرقة، لقد نسيت أنك لن ترى هذا الجمال لأن عيونك بائسة وذاتك حزينة ولكن يجب أن لا تفقد الأمل فالإنسان المتفائل يشبه الورقة الخضراء المفعمة بالحياة التي تبقى متمسكة بالغصن رغم كل الرياح التي تحاول إسقاطها، هذه ورقة بقيت تتمسك كي لا تقع فما بالك ياصديقي تسقط عند أول منعطف.

 تدرع بالقوة والإصرار فالحياة ليست سهلة كما تظن تحتاج كفاحاً وجهاداً.

  فما أجمل أن تبني جسراً من الأمل فوق بحيرتك البائسة ونحن سبحان الله أمة  “إلا من رحم ربي”، نعشق النكد إذا اجتمعنا وضحكنا كثيرا يخرج لنا رجل ليقول: ” الله يستر من هالضحك، ضحكنا كثيرا  من المؤكد أنه يوجد مصيبة غدا حتى لما نضحك ونفرح نتشائم بعد ذلك وهنا بدأت تصطف وتنتظم الحلول في رأسي، تفكر في هذه الحلول فأنت من المؤكد قادر على القيام بها للخروج من هذه الحالة المأساوية، فالحلول كالتالي:

  • زد ثقتك بنفسك: تأمل ذاتك جيدا ستجد الكثير من المواهب والقدرات التي وهبك الله إياها وأبصر نعمة الله عليك ولا تنكرها .
  • اشحن نفسك بالهمة وانظر إلى الأمور بإيجابية.
  • ارض بقضاء الله تعالى وقدره فهذا يبعث في روحك السكينة التي تحتاجها لاجتياز مخاوفك.
  • تبسم، فالتبسم يولد في النفس أملا ومن المؤكد أن إشراقة وجهك تبقى أجمل، عن عبد الله بن مغيرة رضي الله عنه يقول سمعت ابن الحارث يقول: (ما رأيت أحداً أكثر تبسما من رسول الله صلى الله عليه وسلم ) فلماذا؟، لانشبه قدوتنا فقد أصبحنا في زمن نقلد فيه الغرب بكل شي وننسى مبادئ الدين، من الممكن أن تكون إنساناً ناجحاً في عملك ومبدعاً وأنت مبتسم فليست الهيبة بأن تكون عبوسا متشائما قمطريرا .
  • ابدأ بتحسين العلاقة مع الناقد الداخلي فلا تنقد نفسك بنفسك
  • تعرف على ذاتك عن طريق معرفة إيجابياتك وسلبياتك
  • تقبل نفسك وأحببها واقبلها بطبعها بذاتها وهذا لا يدعي عدم تطويرها.
  • الإيمان بالذات والقدرات وعدم الخوف من الفشل.
  • القيام بأعمال وفعاليات تشعرك أنك إنسان فعال في المجتمع.
  • اتخاذ اصدقاء إيجابيين في حياتهم وتفكيرهم متفائلين يبعثون في روحك الأمل عند لقائهم.
  • انصحه أن يقرأ كتاباً استمتع بحياتك، لشيخ العريفي، صديقي وصديقتي أنت ستعيش الحياة مرة واحدة فلماذا تجعل هذه الحياة (حياة مليئة بالنكد والتعب واليأس والتشاؤم )، استمتع بحياتك فهذه الأيام لن تعاد وكلها تمضي من عمرك.

 اسأل الله أن ينفع به وأن يجعله خالصا لوجهه جل جلاله، هي كلمات خرجت من قلبي مشتاقة أن يكون مستقرها قلبك فرحماك بها..

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.